29 نوفمبر 2011

كنكوصه : الاستقلال ....... وذكرى نوفمبر






كغيرها من أبناء مناطق الوطن استقبلت ساكنة كنكوصه عيد الاستقلال هذا العام كعادتها كل عام باحتفالات مختلفة الأشكال والألوان كان أبطالها كالعادة أيضا تلاميذ المدارس الابتدائية بتشجيع ومؤازرة الأهالي وخصوا النساء اللواتي دوت حناجرهن بزغاريد الفرح  ابتهاجا واستذكارا لذكرى الصمود والبطولة التي خاضها أجدادنا الأفذاذ في مواجهة الاستعمار الفرنسي سعيا لانتزاع قيم الحرية والكرامة التي يحلم بها كل إنسان.

مشهد من وفاة الشاب يرو بايو

تحل إذن ذكرى الاستقلال ويبسط الفرح رداءه في الساحة العمومية بكنكوصه لكن ذكريات نوفمبر لم تغب ولن تغيب يوما عن وجدان الأهالي ولن تطمسها جذوة الفرح.
فعلى بعد أمتار فقط من مكان الفرح ضرب الحزن موعدا قبل عام حين أعلن على شاطئ البحيرة وخلال احتفال سباق الزوارق عن وفاة الشاب " يرو بايو "  إثر تحطم زورقه الخشبي في الماء طوى الثرى جسم الشاب العشريني الطري لكن  ذكرى وفاته غرقا تجعل الجميع وإن أبدى السرور في الذكرى إلا أنه يكن الحزن والمأساة على أرواح عشرات المواطنين وخصوصا الأطفال تحصدها البحيرة سنويا جراء استغلال زوارق خشبية متهالكة للعبور إلى السوق أو المدرسة مما يجعل مطلب إنجاز الجسر الموعود منذ عقود أكثر إلحاحا.


الحكومة تعهدت بتعويض لكنه شيئا لم يكن

ذكرى نوفمبر تعيد أيضا إلى الأذهان  قصة موت الضمير الإنساني البائس حين أطلق الجندي المغمور " وان " ذات ضحى في السابع من نوفمبر عام 2007 رصاصة الغدر مستهدفا حماس الشباب الثائر من أجل الحقوق والتي استقرت في رأس الشهيد " شيخنا بن الطالب النافع " فسال الدم شلالا ليلفظ الشهيد أنفاسه فور وصوله إلى كيفه وهو ما يجعل مراجعة العقيدة العسكرية الغليظة والفجة والعصية على المحاسبة أمرا لا بد من إعادة النظر فيه.
نوفمبر إذن شهر التضحيات الوطنية الكبرى لكنه أيضا ذكرى لمأساة شعب منسي في مثلث الفقر أو الأمل كما يسمى في عهد موريتانيا الجديدة.

3 التعليقات:

غير معرف يقول...

عيد بأية حال عدت يا عيدو. بما مضي ام لأمر فيك تجديد. لاشك ان لعيد استقلالنا وقع كبير في نفوسنا بعد طردنا للمستعمر الفرنسي لكن ما زال هناك اسعمار من نوع آخر هو اسعمار الجيش لسلطة وعدم اتاحة الفرصة للمدنيين ولكن مضت احدي وخمسين سنة من الاستقلال ولم يتمكن خلالها ابناء الأجداد من مواصلة رحلة العطاءوالجهاد ونشر العلم في أصقاع العالم كما كان ديدنههم في السابق عليهم رحمة الله وعاشت موريتانياولعقود طويلة تحت سلطة الحزب الواحد بدء من حزب الشعب الذي كان لمؤسسه الفضل في نشأة نواة الدولة الاولي ومرورا بهياكل تهذيب الجماهير والحزب الجمهوري وانتهاءا بعادل والحزب الجمهوري الثاني(الاتحاد من اجل الدمار)وكانت سيمة هذه الاحزاب. الفساد والمفسدين ورحم الله الأجداد ورزق موريتانيا زعامات وحدوية يكن همها انتشال الوطن والمواطن من براثن المرض والجهل والبوس لا همهم حسابات شخصية فيئوية ضيقة وأخيرا رحم الله ابن كنكوصة شيخنا رحمة واسعة ابو شريف اسويدات

غير معرف يقول...

في هذ الشهر حلت ذكري الفاجعة التي حلت بنا نحن الكنكوصيين إبان فقدنا لابن من ابنائنا وسليل اسرة من إشراف اسر كنكوصة فشل الله تلك اليد التي رمته فقد علم شيخنا رحمة الله عليه ان الجرأة والإقدام لا تقرب من أجل ولاتؤخر من رزق وان الجبن والخوف ليس من شيم الثائرين المناضلين عن حقوقهم وحقوق مجتمعهم ولسان حاله يقول لاترابه من بعده فالجبن عار وفي الأقدام مكرمة والمرءبالجبن لاينجو من القدر فعليه وعلي موتي المسلمين نسائم رحمته واجعله في الفردوس الاعلي من الجنة مع الصديقين والشهداء وحسن اولائك رفيقا. ابو شريف اسويدات الكنكوصي

غير معرف يقول...

رحمه الله من بكل عرفناه فانا من اقرب لداته فكان شجاع مقدام ويوم الأحداث كان اخر كلمت قالها لي هي انت جبان حين ما كلبت منه رجوع عن المقدمة فرحمه الله وكنكوصة بل موريتانياتستحق عثمان ولد الطالب النافع -زروق- من نواذيبو

إرسال تعليق

يسرنا في مدونة كنكوصه اليوم أن نطلع على وجهات نظركم وأن نتلقى توجيهاتكم من خلال التعليق كما نذكر الجميع بقول الله تعالى " ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد"

آخر الأخبار

المقالات

المقابلات

الملفات

الفيديو

التهاني

التعازي

الطقس

صمم هذا القالب المدون ياسو صاحب مدونة نصائح للمدونين | تم التصميم بإستخدام مصمم نماذج بلوجر ونفخر بتعاملنا مع بلوجر | جميع حقوق التصميم محفوظه كحقوق ملكيه فكريه.